وزارة الخارجية الايرانية تصف مزاعم “الجبير” بعرقلة ايران لجهود السلام في اليمن بانها مضحكة

اعتبر المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي، أن تصريحات وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، بشأن عرقلة إيران للسلام في اليمن “مثيرة للضحك ولا أساس لها من الصحة”.

تصريحات قاسمي جاءت اليوم الثلاثاء للصحفيين، ردا على أقوال الجبير بخصوص دور إيران في اليمن خلال مؤتمر عقد أمس في الرياض لمسؤولين سياسيين وعسكريين لدول التحالف العربي في اليمن.
وطالب قاسمي المشاركين في مؤتمر الرياض، بألا يستمروا في أخطائهم، وأن يعتذروا للشعب اليمني، ليمهد ذلك لإيقاف الحرب في اليمن، وانطلاق الحوار الشامل.
وقال المتحدث قاسمي، “تكرار الادعاءات الكاذبة في مؤتمر الرياض، لا يخلي المسؤولية الإنسانية والدولية عن الذين ارتكبوا الجرائم البشعة، كالقتل وتدمير المدارس والمشافي ومحاصرة الأبرياء المسلمين وتعريضهم للمجاعة”.
وتابع قاسمي، “إيران دانت العدوان السعودي على اليمن منذ ساعاته الأولى، وطالبت بإيقاف الحرب، ورفضت الحل العسكري هناك، ونحن لن نألوا أي جهد لإنهاء هذه الحرب الدموية البشعة في اليمن”.
وأوضح قاسمي أن حل مشاكل اليمن، يكمن في إيقاف الحرب، وإرسال المساعدات الإنسانية، والحوار الشامل بين جميع الأحزاب اليمنية.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.