غواصة ايرانية تطلق طوربيدا فائق السرعة من طراز ” الحوت ” الذي يعتبرا سلاحا مدمرا يهدد السفن الامريكية

كشفت مصادر عسكرية أمريكية أن إيران أجرت، يوم الأحد، تجربة جديدة للطوربيد الفائق السرعة من طراز “حوت”، الذي أطلقته غواصة ايرانية في مضيق هرمز .

ونقلت وسائل إعلام أمريكية عن مصادر في البنتاغون قولها إن التجربة جرت في مياه إيران الإقليمية بالخليج، دون ذكر ما إذا كانت التجربة ناجحة أم لا.
وأجرت طهران آخر اختبار لهذا النوع من الطوربيدات في فبراير/شباط من العام 2015. ووفقا للبنتاغون، يمر الطوربيد الذي يطلق عليه إسم “حوت” حاليا بالمرحلة النهائية من الاختبارات.
وفب وقتها أعلنت طهران أنها نفذت تجربة ناجحة لإطلاق صاروخ من غواصة ٫ فيما التزم البنتاغون بالصمت .
ويبلغ مدى الطوربيد 13 كيلومترا بسرعة تصل إلى 300 عقدة في الساعة، ما يعادل 370 كيلومترا في الساعة.
ويوم الثلاثاء 2 مايو/أيار الجاري، أجرت البحرية الإيرانية اختبارا لصاروخ مجنح أطلق من غواصة في مضيق هرمز، وزعمت مصادر امريكية بفشل عملية الاطلاق ٫ فيما يشكك مراقبون عسكريون اوروبيون بهذه النتيجة .
وقالت مصادر عسكرية لشبكة “فوكس نيوز” الأمريكية إن الغواصة “غدير” التي حاولت إطلاق الصاروخ، كانت من طراز “يونو”، الذي تمتلكه إيران وكوريا الشمالية فقط..

الحوت .. سلاح مدمر
للغواصات والسفن الحربية

وطوربيد ” الحوت ” هو اسرع طوربيد في العالم حاليا وقادر على ضرب الغواصات.تصل سرعة طوربيد “الحوت” الإيراني الصنع في الماء إلى 100متر في الثانية الواحدة، وبرأس حربي يزن مئتين وعشرة كيلوغراما، ويعمل محركه بالوقود الصلب. ويتمتع طوربيد “الحوت” ايضا بامكانية اطلاقه بواسطة الزوارق السريعة السير والغواصات ويمكنه تدمير الاهداف السطحية وتحت السطحية في مساحة دائرية تصل نصف قطرها الى 15 كيلومترا. ان العامل الاساسي الذي جعل من طوربيد “الحوت” سلاحا فريدا من نوعه في ساحة المواجهة هو سرعته الفائقة جدا وعمليا فان القطعة البحرية التي تطلق عليها طوربيد الحوت مصيره الدمار، لأنه في حال إطلاقه يتبع الهدف بشكل تلقائي وبسرعة عالية جدا حتى تدميره لان الهدف لايمكنه التخلص منه. ان وجود منظومة ايجاد فقاعات (ظاهرة التكهف- حيث تشكل مقدمة المخروط في مقدمة الطوربيد غلاف من فقاعات هوائية حول كامل سطحه عند السرعات العالية مما يحدّ من الاحتكاك مع الماء ويكسبه اندفاعا عاليا).

المصدر: وكالات

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.