صحيفة المانية تهاجم اردوغان وتتهمه بتعريض استقرار اوروبا للخطر عبر حبه لجنون السلطة

شبكة نهرين نت الاخبارية . أخبار العالم, الشرق الأوسط, المانيا, اهم الاخبار, تركيا لاتعليقات

دخلت الصحافة الالمانية على خط الأزمة الدبلوماسية بين تركيا وبين ألمانيا ودول أوروبية أخرى، حيث خصصت صحيفة “بيلد” الألمانية افتتاحية في عددها الصادر الأربعاء لشن هجوم على الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ٫ واتهمته بتعريض استقرار اوروبا للخطر عبر حبه لجنون السلطة.

ونشرت الصحيفة الأوسع انتشارا في ألمانيا وتبيع مليون نسخة يوميا، على صفحتها الأولى صورة للرئيس التركي وبدت عليه علامات الانزعاج تحت عنوان “بيلد تقول لأردوغان الحقيقة في وجهه”.
واتهمت الصحيفة الرئيس التركي “بتعريض استقرار أوروبا للخطر عبر جنون السلطة” لديه، وبـ”تدمير بلاده”، وتوجهت إليه بالقول “أنت لست ديموقراطيا وأنت تسيء لبلادك! وليس مرحبا بك هنا!”.
وأضافت “في ظل جنونه بالسلطة، يؤلب أردوغان المصاب بجنون العظمة الأتراك ضد أوروبا” واصفة الرئيس التركي بأنه “رجل البوسفور الصغير”.
يذكر ان اردوغان بات سريع الغضب متسببا في تازيم علاقات بلاده مع دول اوروبية حيث وصف المستشارة الالمانية ميركل بانها تدعم الارهاب! وهاجم رئيس الحكومة الهولندية وتم تعليق العلاقات بين انقرة وامستردام ٫ وانفجرت الازمة بين البلدين عندما رفضت السلطات الهولندية السماح لطائرة وزير الخارجية التركي من الهبوط في مطار روتردام لالقاء خطبة في احتفال للاتراك تاييدا للتعديلات التي يسعي اردوغان ادخاله علي الدستور لتعزيز سلطاته في الحكم.

شبكة نهرين نت الاخبارية

شبكة نهرين نت الاخبارية.. مشوار اعلامي بدأ في 1 يونيو – حزيران عام 2002 تهتم الشبكة الاخبارية باحداث العراق والشرق الاوسط والتطورات السياسية الاخرى والاحداث العالمية ، مسيرتها الاعلامية الزاخرة بالتحليل والمتابعة ، ساهمت في تقديم مئات التقارير الخاصة عن هذه الاحداث ولاسيما عن العراق ومنطقة الخليج والشرق الاوسط ، مستقلة غير تابعة لحزب او جماعة سياسية او دينية ، معنية بتسليط الضوء على التطورات السياسية في تلك المناطق ، وتسليط الضوء على الدور الخطير للجماعات الوهابية التكفيرية وتحالف هذه الجماعات مع قوى اقليمة ودولية لتحقيق اهدافها على حساب استقرار المنطقة وامنها .

أترك تعليق

من نحن ..؟

ان شبكة نهرين نت الاخبارية .. موقع اخباري مستقل لايخضع لاية جهات رسمية او حزبية .. ويشرف عليها اعلاميون مختصون لهم باع طويل في مجال العمل الاعلامي ، وتعتمد الشبكة في تغطيتها على الحياد والاسنقلالية ، وهي حريصة على ان يكون عملها الاعلامي متناولا لتطورات الاخبار ومستجداتها ، بنفس الوقت تحرص على تقديم باقة مستمرة من التقارير الخبرية الخاصة التي تغني القارئ والمتتبع بمعلومات حقيقية عن ظروف وخلفيات العديد من الاخبار والاحداث وبخاصة المتعلق منها بالشان العراقي والخليجي وتطورات الشرق الاوسط .