صحيفة المانية تهاجم اردوغان وتتهمه بتعريض استقرار اوروبا للخطر عبر حبه لجنون السلطة

دخلت الصحافة الالمانية على خط الأزمة الدبلوماسية بين تركيا وبين ألمانيا ودول أوروبية أخرى، حيث خصصت صحيفة “بيلد” الألمانية افتتاحية في عددها الصادر الأربعاء لشن هجوم على الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ٫ واتهمته بتعريض استقرار اوروبا للخطر عبر حبه لجنون السلطة.

ونشرت الصحيفة الأوسع انتشارا في ألمانيا وتبيع مليون نسخة يوميا، على صفحتها الأولى صورة للرئيس التركي وبدت عليه علامات الانزعاج تحت عنوان “بيلد تقول لأردوغان الحقيقة في وجهه”.
واتهمت الصحيفة الرئيس التركي “بتعريض استقرار أوروبا للخطر عبر جنون السلطة” لديه، وبـ”تدمير بلاده”، وتوجهت إليه بالقول “أنت لست ديموقراطيا وأنت تسيء لبلادك! وليس مرحبا بك هنا!”.
وأضافت “في ظل جنونه بالسلطة، يؤلب أردوغان المصاب بجنون العظمة الأتراك ضد أوروبا” واصفة الرئيس التركي بأنه “رجل البوسفور الصغير”.
يذكر ان اردوغان بات سريع الغضب متسببا في تازيم علاقات بلاده مع دول اوروبية حيث وصف المستشارة الالمانية ميركل بانها تدعم الارهاب! وهاجم رئيس الحكومة الهولندية وتم تعليق العلاقات بين انقرة وامستردام ٫ وانفجرت الازمة بين البلدين عندما رفضت السلطات الهولندية السماح لطائرة وزير الخارجية التركي من الهبوط في مطار روتردام لالقاء خطبة في احتفال للاتراك تاييدا للتعديلات التي يسعي اردوغان ادخاله علي الدستور لتعزيز سلطاته في الحكم.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.