واشنطن ستبدأ سريعاً تسليم اسلحة لمقاتلين كورد في سوريا .. وادروغان يتوسل بواشنطن للتراجع

اعلن متحدث عسكري اميركي، اليوم الاربعاء، أن واشنطن ستبدأ سريعاً تسليم شحنات اسلحة الى “مقاتلين كرد” في سوريا، رغم انتقادات الرئيس التركي رجب اردوغان الذي كان دعا الرئيس دونالد ترامب الى التراجع عن هذا القرار.

وقال العقيد جون دوريان المتحدث الاميركي باسم التحالف الدولي، بحسب “فرانس برس”، ان “قسما من العتاد موجود اصلا في المكان نفسه ويمكن توزيعه سريعا جدا”.
وأذن البيت الابيض لوزارة الدفاع بتسليم اسلحة لـ”وحدات حماية الشعب” الكردية لتسريع دحر تنظيم “داعش” في سوريا.
واثار هذا القرار غضب تركيا التي تعتبر هؤلاء امتدادا ل‍حزب العمال الكردستاني الذي تصنفه انقرة وحلفائها الغربيين تنظيما “ارهابيا”.
وكان مسؤول اميركي أعلن، أمس الثلاثاء، ان الرئيس دونالد ترامب وافق على تسليح “المقاتلين الكرد” الذين يواجهون تنظيم “داعش” في سوريا.
هذا ودعا الرئيس التركي رجب طيب اردوغان الاربعاء الولايات المتحدة الى التراجع فورا عن قرار تسليح المقاتلين الأكراد في سوريا والذين تصنفهم انقرة “ارهابيين”.

اردوغان يتوسل لوقف التسليح

وقال اردوغان بعد اعلان واشنطن انها ستسلح وحدات حماية الشعب الكردية في قتالها ضد المتطرفين في سوريا “رجائي القوي أن يتم تصحيح هذا الخطأ على الفور”.
واعلن اردوغان بأنه سيطرح “مخاوفنا” حول هذه المسألة خلال المباحثات مع الرئيس الاميركي دونالد ترامب في 16 ايار/مايو في واشنطن.
وقال نائب رئيس الوزراء التركي نور الدين جانيكلي الاربعاء ان “تسليم اسلحة لوحدات حماية الشعب الكردية غير مقبول” وهو اول رد فعل يصدر عن مسؤول تركي على القرار الاميركي واضاف “نأمل في ان تضع الادارة الاميركية حدا لهذا الخطأ”.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.