حماس تصف تصريحات ترامب في قمة الرياض بانها شق لصف الامة الاسلامية وتجاهل لجرائم اسرائيل بقتل النساء والاطفال

استنكرت حركة المقاومة الإسلامية “حماس” في بيان لها تصريحات الرئيس الامريكي دونالد ترامب في الرياض والتي وصف فيها الحركة بالارهابية.

وجاد في البيان : ” إننا في حركة المقاومة الإسلامية “حماس” نستنكر ما ورد من افتراءات على لسان الرئيس الأمريكي ترامب أمام الملوك والزعماء العرب والمسلمين، التي زج فيها حركة المقاومة الإسلامية حماس في قائمته للإرهاب، وأنكر فيها حق الشعب الفلسطيني في المقاومة، وهو حق مشروع ومقدس لتحرير الأرض والمقدسات”.
واضاف: كما أننا نستنكر حديثه الملغوم عن الأديان؛ حيث ربط بين المملكة العربية السعودية والإسلام -وهذا حق- لكنه ربط بين زيارته للقدس والديانة اليهودية، وهو أمر خطير جداً لا يملكه ترامب أو غيره، فلا حق في فلسطين إلا لأصحاب الأرض العرب والمسلمين.
وحذر البيان من “إن الرسالة التي حملها ترامب إلى المنطقة العربية هي رسالة سيئة فيها خلط مقصود للمفاهيم والقيم، وهي رسالة لشق صف الأمة الإسلامية، خاصة أنه تجاهل الجرائم الصهيونية من قتل للأطفال والنساء وتدمير البيوت فوق رؤوس أهلها، وهي رسالة عدوانية منحازة إلى العدو الصهيوني والعدوان الصارخ على المقدسات الإسلامية والمسيحية”، داعيا العرب والمسلمين الى توحيد الصف لمواجهة هذا الغزو والإرهاب الجديد الذي تريد الإدارة الامريكية بقيادة ترامب فرضه على المنطقة العربية والإسلامية بهدف ابتزازها سياسياً واقتصادياً ومالياً.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.