حرس الثورة الاسلامية يرد على خطاب ترامب : سترى امريكا ردودا اكثر ايلاما في العمل والسلوك والقرارات التي تتخدها ايران

اكد القائد العام لحرس الثورة الاسلامية اللواء محمد علي جعفري بان خطاب الرئيس الاميركي لا ينبغي ان يمر بلا رد، مشددا على ان اميركا سترى ردودا اكثر ايلاما في العمل والسلوك والقرارات التي ستتخذها ايران خلال الاشهر القادمة.

واكد القائد العام للحرس الثوري بانه ان الاوان ان نصحح حسابات اميركا الخاطئة وقال، الان وقد انكشفت طبيعة اميركا تماما فانه ينبغي على الحكومة ان تستخدم جميع خياراتها للدفاع عن مصالح الشعب الايراني .
وفي رده على خطاب الرئيس الاميركي دونالد ترامب ضد ايران خلال اجتماع الجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك، اوضح اللواء جعفري بانه لم يكن هنالك جديد في كلام ترامب واضاف، ان ما كان جديدا في الامر هو ان اميركا كشفت للعالم عن وجهها الحقيقي وان العالم اليوم يرى اميركا بذات الصورة التي سعت ايران على مدى اعوام طيلة لاماطة اللثام عنها وفي الحقيقة فان هذه الاتهامات التي ساقها لايران تليق باميركا وحكومتها الفاسدة والمتغطرسة.
واضاف القائد العام للحرس الثوري، انه واثر الهزائم المتتالية والقاصمة التي تلقاها الاميركيون من ايران خاصة في المنطقة فمن الطبيعي ان يختل جهازهم العصبي واتزانهم الفكري.
واكد انه ينبغي توجيه “الشكر” لترامب لاماطته اللثام عن وجه اميركا الحقيقي وقال، ان خطاب الرئيس الاميركي لا ينبغي ان يمر بلا رد ونامل من رئيس الجمهورية المحترم (الرئيس روحاني) ان يرد عليه ردا حازما وثوريا وصريحا بما يليق بمكانة الشعب الايراني.
واكد اللواء جعفري، ان اتخاذ الموقف الحازم امام ترامب هو بداية الطريق وان ما يحظى باهمية استراتيجية هو ان ترى اميركا ردودا اكثر ايلاما في العمل والسلوك والقرارات التي ستتخذها ايران خلال الاشهر القادمة.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.