انتهاء عملية اجلاء 7777 مسلحا من جبهة التصرة وعوائلهم من جرود عرسال الى ادلب في سوريا

واخيرا انتهت عملية اجلاء مسلحي جبهة النصرة الوهابية وعائلاتهم وبضمنهم من النازحين من طلب الخروج من جرود عرسال الى ادلب في سوريا ٬ حيث بلغ عدد الحافلات التي نقلتهم من بلدة ​عرسال​ 116 ​حافلة​ بالاضافة إلى موكب الصليب الأحمر اللبناني الذي يتألف من 17 سيارة نقلت جرحى النصرة”.

واكد مصد امين لبناني ان “العملية تمت بمواكبة الامن العام اللبناني وسط انتشار عناصر “حزب الله” في نقاطهم وأماكن تمركزهم على طول الطريق في جرود عرسال”.
وأشار إلى أن “المحطة الثانية لهذه الحافلات ستكون في بلدة فليطة السورية مع الأخذ بعين الاعتبار توجه 60 حافلة فارغة من عرسال إلى شتورا”.
وكانت عملية اخلاء مسلحي النصرة وعائلاتهم ومن طلب الخروج من النازحين انتهت، حيث بلغ عدد الحافلات التي نقلتهم من بلدة عرسال 116 حافلة اضافة الى موكب الصليب الاحمر اللبناني الذي يتألف من 17 سيارة نقلت جرحى النصرة.
ولوحظ انتشار كثيف لقوات المقاومة على طول الطريق التي سلتكها قافلة مسلحي النصرة إلى الداخل السوري.
وكانت قافلة تابعة للصليب الأحمر توجهت صباحاً إلى وادي حميد في الجرود وذلك للقيام بالأعمال اللوجستية الخاصة بخروج المسلحين وعائلاتهم.
ووفق شهادات مقاتلي حزب الله ٫ فان عناصر جبهة النصرة قامت بإحراق مقارها في مناطق انتشارها في منطقة وادي حميد والملاهي في جرود عرسال، إضافة إلى مقرها الأساسي في مخيم الباطون على طريق الملاهي في الجرود.
وبحسب الإعلام الحربي فإنّ هيئة جبهة النصرة الشرعية بالقلمون عقدت اللقاء الأخير بحضور أمير النصرة والأعضاء لمحاولة رفع المعنويات المنهارة للمقاتلين والمغادرين إلى إدلب وافادت تقارير عن الاجتماع بانه عصفت فيها الخلافات وتبادل الاتهامات .
وسيبلغ أعداد الذين ستقلّهم الحافلات من عرسال اللبنانية إلى إدلب السورية هو 7777 بين مسلح ومدني ينقسمون إلى منطقتين، حيث يتواجد في المنطقة الأولى الواقعة تحت سيطرة الجيش اللبناني 116 مسلحاً و6101 نازحاً، وفي المنطقة الثانية الواقعة خارج سيطرة الجيش اللبناني يتواجد فيها 1000 مسلحاً و560 نازحاً.
وعلي صعيد متصل ٫ قال النائب اللبناني وليد جنبلاط “نحيّي حزب الله على تحرير جرود عرسال”.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.