الكويت تعلن مقتل اثنين من شيوخ الوهابية في هجوم بوركينو فاسو

لقي الداعية الكويتي الوهابي الشيخ وليد العلي وشيخ وهابي اخر يدعي فهد الحسيني، مصرعيهما في الهجوم المسلح الذي استهدف مطعما فجر الاثنين، بالعاصمة البوركينية واغادوغو.

وقالت تقارير محلية إن إمام وخطيب المسجد الكبير، الشيخ وليد العلي والشيخ فهد الحسيني، لقيا مصرعهما في الهجوم الذي شنه مسلحان على مطعم تركي في العاصمة واغادوغو، وتسبب بمقتل 18 شخصا على الأقل وإصابة عدد آخر، قبل أن تقتلهما قوات الأمن وتحرر رهائن كانوا محتجزين داخل المكان.
جدير بالذكر أن وزير الاتصال في بوركينا فاسو، ريميس داندجينو، أعلن أن من بين القتلى أجانب من بلدان مختلفة من بينها فرنسا، وقالت تركيا إن أحد مواطنيها قتل خلال الهجوم.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.