السيد نصر الله والدكتور علي عسكري يشيدان باهمية الدور الكبير للاعلام المقاوم في فضح مشروع الارهاب في المنطقة

اكد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله ٫ على دور الاعلام المقاوم في الانتصارات الأخيرة التي حققتها جبهة المقاومة ٫ جاء ذلك خلال استقبال السيد نصر الله ٫ المدير العام للهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون الإيراني الدكتور علي عسكري، حيث بحثا آخر التطورات الميدانية في سوريا والعراق ولبنان والانتصارات الاخيرة لمحور المقاومة.

وشدد الطرفان على الاهمية الكبيرة لدور الاعلام المقاوم في فضح مشروع الارهاب والتصدي له ولداعميه .
وأكد الدكتور عسكري على ان “الانتصارات التي تحققها جبهة المقاومة هي لطف الهي ونتيجة اخلاص المجاهدين والمقاومين الحاضرين في الميدان، لا سيما الحضور والادارة الشجاعة لسماحة السيد حسن نصر الله الى جانب قائد الثورة الاسلامية”.
وقال مدير عام هيئة الاذاعة والتلفزيون الايراني ان “نظام السلطة العالمي وعلى رأسه اميركا الغاضبة يسعيان لضرب الجمهورية الاسلامية والثورة وحزب الله وحركات المقاومة في المنطقة، الا ان مساعيهم دائما كانت تنتهي بالفشل”.
واشار الجانبان الى دور الاعلام في محور المقاومة، مؤكدين، على ان تواجد وسائل الاعلام المقاوم الى جانب القوات لعب دورا مؤثرا في الانتصارات الاخيرة.
من جهة ثانية، التقى عسكري أثناء زيارته الى بيروت عدداً من مدراء اتحاد الاذاعات والقنوات الاسلامية، واصفاً مؤسسات الاتحاد الاعلامية بانها مفخرة نعتز بها، وقال “نُقبل أيدي هؤلاء الاعزاء، فما يقومون به من دور مهم يبعث على الفخر والاعتزاز”، واضاف “لا يمكن تجاهل دور الاعلام المقاوم في الانتصارات الاخيرة التي تحققت في لبنان وسوريا والعراق”، مؤكداً أن “مؤسسة الاذاعة والتلفزيون الايراني كعضو في الاتحاد ستقف بكل قواها وامكاناتها الى جانب الاخوة في الاتحاد للوصول الى الهدف المرجو”.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.