الرئيس روحاني في عيد النوروز : السلام والاتحاد في دول النوروز يشكل مطلبا تنشده جميع الشعوب المعتدلة

اكد رئيس الايراني حسن روحاني ٫ ان السلام والاتحاد في منطقة النوروز العريقة يشكلان مطلبا تنشده جميع الشعوب المعتدلة ٫ جاء دلك في رسالة وجهها الي قادة 11 بلدا تحتفل شعوبها بعيد النوروز، بمناسبة حلول السنة الهجرية الشمسية الجديدة (1396) والتي تحل اعتبارا من يوم غد الثلاثاء وكذلك عيد النوروز وقال

وقال الرئيس روحاني بمناسبة عيد النوروز الذي يصادف اليوم بداية السنة الشمسية وطي ايام السنة الماضية : ان النوروز هو اجمل احتفالات الطبيعة والذي يحمل في طياته الامل والنضارة والخضرة. ان هذا الاحتفال هو رمز للاعتدال والهدوء والدفء والنور والنضارة التي وهبها الله تعالي للانسان. الاعتدال الذي يضرب بجذوره في تحولات الطبيعة ومعتقدات الدين واحكام الاسلام الرحمانية.
وتمنى الرئيس روحاني في ختام رسالته متوجها الي رؤساء كل من افغانستان وطاجيكستان وباكستان واذربيجان وتركمانسان وارمينيا وتركيا وكازاخستان وقرقيزيا والهند واوزبكستان ان يكون العام الجديد عاما مفعما بالبهجة والسعادة لشعوب هذه البلدان.
واعتبر الرئيس روحاني: ان السلام والاتحاد في منطقة النوروز القديمة هو مطلب الشعوب المعتدلة وقال ان العالم هو اليوم بحاجة الي الامل اكثر من اي وقت مضي ليتم في ظله تكريس المحبة والود والاخاء بدلا من المواجهة، لان الشعوب ومن خلال التمسك بالامل والسلام والاستقرار قادرة في ظل الاتحاد والتعامل مع بعضها البعض علي التصدي للوجه البشع الناجم عن الفهم المغلوط للدين والتطرف القبلي والذي حصيلته هو الارهاب.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.