اغتيال البرلماني المغربي عبد اللطيف مرداس امام منزله في الدار البيضاء

لقي عضو في البرلمان المغربي مساء الثلاثاء مصرعه رميا بالرصاص أمام منزله في مدينة الدار البيضاء، وفق ما أفادت به وسائل إعلام مغربية الأربعاء.

ونقل عن عدد من المصادر قولها إن موقع الحادث شهد حضورا أمنيا كثيفا، وتم نقل جثمان القتيل إلى المستشفى.
وذكرت وسائل اعلام مغربية ٫ إن البرلماني عبد اللطيف مرداس توفي إثر تعرضه لثلاث طلقات نارية “اخترقت زجاج سيارته الحاملة لشارة مجلس النواب، لتستقر اثنتان منها على مستوى وجهه، بينما الثالثة أتت وسط صدره”.

البرلماني عبد اللطيف مرداس
ونقل الموقع عن شهود عيان من “حي كاليفورنيا” الراقي في الدار البيضاء، قولهم إنهم شاهدوا الضحية، المنتمي إلى حزب الاتحاد الدستوري، غارقا في دمائه داخل السيارة التي اصطدمت بحائط إحدى الفيلات في “زنقة بنغازي”.
وذكر موقع “لكم” من جانبه أن البرلماني تعرض لإطلاق نار من بندقية صيد أطلقه شخص استهدفه أمام باب بيته الواقع في عين الشق في الدار البيضاء.

التعاليق: 0

لن يتم نشر بريدك الالكتروني, الحقول المشار اليها بـ * مطلوبة.